للثوار وأصدقائهم... إدلب في خطر
كشف تصعيد العصابة الطائفية بدعم من سدنتها الروس والإيرانيين أخيراً عن نية مبيتة ومتواصلة من أجل مواصلة تقدمهم على معاقل الثورة الشامية في إدلب بعد الهجمات العنيفة التي شنوها بالكلور والكيماوي والفوسفور والقنابل الفراغية، وشاركت فيها مئات الطائرات الحربية التابعة للاحتلال الروسي بدعم ميليشياوي طائفي على الأرض من أجل استعادة المناطق التي فقدتها...
 الإعجاز في السنة
آداب وأخلاق وفضائل
معاملات معاصرة
يعود العالم إلى الفطرة التي فطرها الله - سبحانه وتعالى - كل حين، ومهما توغل الإنسان في إنكار الغيبيات، أو ركن إلى قوته وقدرته على الابتكار والسيطرة، أو سيّر التقنيات، والذكاء الاصطناعي، أو ابتعد عن التعاليم الإلهية؛ فإنه بطريقة أو بأخرى؛ يقود نفسه مجدداً للسير باتجاه الفطرة السليمة.
العلاج بالحجامة طريقة معروفة وقديمة عند كثير من الشعوب، وعند العرب قبل الإسلام، وقد مدح النبي - صلى الله عليه وسلم - هذه الوسيلة العلاجية، وحث عليها، وقد أجريت عدة أبحاث عملية لتقييم هذه الوسيلة علاجياً، وكان أبرز هذه الأبحاث بحث للدكتور عصام المقدم أخصائي الجراحة العامة بمستشفى التأمين الصحي بالقاهرة أجراه على سبعين مريضاً يعانون من أمراض واختلالات عديدة، وقد عولج بعض هؤلاء المرضى بالحجامة بمفردها وبعضهم بالحجامة والعلاج التقليدي مصاحباً لها، وقد تحسنت حالة 56% منهم تحسناً واضحاً، وتحسنت حالة...
ذكر الله - سبحانه وتعالى - لنا في القرآن الكريم ظاهرة النوم في معرض الامتنان علينا، والبيان لنا بأن هذه الظاهرة آية من آياته؛ وهذا البيان يدلنا على أمور كثيرة منها: إثبات أن النوم ضروري للإنسان، ومنها حصول الضرر لمن يخالف الفطرة التي جبل الله الخلق عليها من التمتع بالنوم، ومنها أن عدم النوم بالمقدار الذي يحتاجه الإنسان منه قد يفضي إلى الهلاك، إلى غير ذلك من المعارف حول هذه الظاهرة مما كان الإنسان في عصر تنزل القرآن الكريم على جهل تام بها؛ وما ذلك إلا لكونها مصنفة وإلى زمن قريب مع الأسرار...
إن نبوة رسول الله –صلى الله عليه وسلم– قد دلت عليها براهين نقلية وعقلية كثيرة، من أهمها المعجزات الباهرة التي أيّده الله تعالى بها. وقد اشتهر عند كثير من الناس أن لمحمد –صلى الله عليه وسلم– معجزة واحدة، هي: القرآن الكريم؛ فغفلوا عن المعجزات الحسية الكثيرة التي تداولها علماء المسلمين في كتبهم، مع أنها لا تقلّ عن المعجزات التي أتى بها الأنبياء السابقون.
لقد كشفت البحوث العلمية المكثفة والمتوالية حقائق مذهلة عن تفاعل الجسم البشري لمواجهة المخاطر حال الإصابة بالجرح، أو بالمرض، كما تم اكتشاف الخطوط الدفاعية، والاستجابات الوظيفية التي تحدث بالجسم حال إصابة عضو من أعضائه بالمرض، أو الجرح، تلك الاستجابات التي تتناسب مع درجة معاناة العضو المصاب تناسباً طردياً، فبقدر ما تكون شدة إصابة العضو بقدر ما يكون توجيه طاقات الجسم ووظائفه لمنع استفحال المرض أولاً، ولتحقيق الالتئام والشفاء التام ثانياً.
الخطبة الأولى: أما بعد: فإن أصدق الحديث كتاب الله وخير الهدي هدي محمد وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة. (ياأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِى خَلَقَكُمْ مّن نَّفْسٍ واحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللَّهَ الَّذِى تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً) [النساء:1]. (ياأَيُّهَا الَّذِينَ ءامَنُواْ اتَّقُواْ اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم...
يسمى هذا النظام (قانون العمل الخاص بالشغالات) ويعمل به بعد مرور ثلاثة أيام على تاريخ نشره في الإذاعات الرسمية. المادة (1): يكون للكلمات والعبارات التالية المعاني المخصصة لها أدناه: الملكة: ربُّ العمل الذي تأتمر الشغالات بأمره، وتعمل تحت رعايته وإشرافه.
يبذل كثير من الإعلاميين والكتاب العرب جهوداً كبيرة لا تكلّ ولا تمل لتحبيب الزعماء إلى شعوبهم، وذلك من أجل تعزيز الطاعة، وتنمية الولاء، وزرع الهيبة، وفي المقابل، يبرز تساؤل مهم: هل يبذل الدعاة إلى الله تعالى معشار تلك الجهود لتحبيب الله تعالى إلى الناس؛ ليسهل انقيادهم وطاعتهم له سبحانه؟!
ورسول الله إلى الأمم***يدعو للعلم وللقيمِ بأمانٍ عم البلدانـا***كي ينفيَ هيشاتِ الألم قد بُعثَ مكارمَ أخلاقٍ***قد رمم منهار الذمم
إن الشعور بالاغتراب له ألف وجه ولسان، وله صولات وجولات، ويبحِر بنا على مركب الحياة، إلى ذاك الوطن الأكبر الذي يحتوينا، وهو مرفأ الإيمان ومرسى الأمان والسلام، الذي يعْمر القلوب بتلك الحقيقة الإيمانية، بما تحمله من معان وقيم تتلاشى عند حدودها كل مشاعر الخوف والاغتراب، وهي التي توقِد شموع الآمال، التي تفتح بصائرنا على الدنيا، كأننا ولدنا من جديد، وتشحذ قرائحنا لتجد وتعمل، ولتنتج وتنجح، وذلك شأن من يؤمنون بما يحمِلونه من آمال، وأحلام، وأفكار، ورسائل، لا بد لهم وأن يدركوا مطامِحَهُم، ويبلغوا...
التداول الإلكتروني في حقيقته عقد مضاربة في البورصة، والمضاربة في البورصة تختلف عن المضاربة في الفقه الإسلامي، ولقد جاء على الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي: " نرتكب خطأً فادحاً عندما نخلط بين مفهوم المضاربة برسمها الفقهي، وبين المضاربة في البورصة"[1]، فعند استخدام ذات التعبير في عمليات البيع في البورصة أحدث إشكالاً عند غير المتخصصين الذين بدورهم راحوا يبحثون عن شروط عقد المضاربة في الفقه الإسلامي ليحاكموا عملية لا تمت بنوع صلة للمضاربة برسمها الفقهي المعروف
أولاً- على الرغم من اعتبار نتائج البصمة الوراثية قطعية الدلالة، فلا يعمل بها في قضايا النسب إذا تعارضت مع نص من الكتاب أو السنة أو مع الإجماع الثابت؛ ذلك أن للشريعة مقاصد صحيحة في قضايا النسب، فقد أهدرت النسب في واقعة الزنى، حتى لو أكدت جميع الدلائل أن الولد متخلق من ماء الزاني، فإن النسب لا يثبت [1]؛ لأن النسب نعمة، والزنى نقمة، فلا يستحق صاحبه النعمة [2].
التداول الإلكتروني في حقيقته عقد مضاربة في البورصة، والمضاربة في البورصة تختلف عن المضاربة في الفقه الإسلامي، ولقد جاء على الموقع العالمي للاقتصاد الإسلامي: " نرتكب خطأً فادحاً عندما نخلط بين مفهوم المضاربة برسمها الفقهي، وبين المضاربة في البورصة"[1]، فعند استخدام ذات التعبير في عمليات البيع في البورصة أحدث إشكالاً عند غير المتخصصين الذين بدورهم راحوا يبحثون عن شروط عقد المضاربة في الفقه الإسلامي ليحاكموا عملية لا تمت بنوع صلة للمضاربة برسمها الفقهي المعروف [2].
نظراً لزيادة عمليات البورصة المسماة بالمضاربة وفقاً للمفهوم الغربي وليس الشرعي على عمليات الاستثمار؛ لدرجة أن غالب عمليات البورصة أصبح مضاربة، وإذا شئت قل مراهنة، فهي مراهنة على الصعود في البيع على المكشوف "القصير" Short Sale، وهي مراهنة على الهبوط في الشراء بالهامش "الحد" Margin.
أولاً: تَصوير المسألة: أ - التأمين حديثُ النَّشأة؛ فقد ظهَر بمَعناه الحقيقيِّ في القرن الرابع عشر الميلادي في إيطاليا في صورة التأمين البحري، والتأمين (السوكرة) بأنواعه المختلفة لم يُعرَف إلا في أول القرن العشرين؛ فقد صدر أول قانون له في ألمانيا سنة 1901م، وهو نظام للوقاية من الخسارة بالتعويض، يتَّفق فيه عدد من الأفراد على دفْع مبلغ محدَّد لضمان، أنهم سيُعوضون عند خسارة أي شيء معين بسبب الحريق، أو الحوادث، أو الوفاة، أو غيرها من الأسباب، وعقد التأمين هو عقد لتخفيف أو تقليل ما يتعرَّض له المؤمن...
مقالات
خطب
بحوث ودراسات
قصائد شعرية
خزانة الكتب
مقالات
خطب
بحوث ودراسات
قصائد شعرية
خزانة الكتب
مقالات
خطب
بحوث ودراسات
قصائد شعرية
خزانة الكتب