من عجائب الخلق في عالم الحشرات
عدد القراءات : 154

شاءت إرادة الله - عز وجل- أن يعمر الكون، وقد اختار - سبحانه- الإنسان ليكون خليفته في الأرض، فسخر له كل الموجودات، ولكن الله جلت مشيئته جعل معه عوالم أخرى من الكائنات تشاركه الحياة فوق هذه الأرض.
وقد ميز الله الإنسان العقل، فكانت له السيادة على الأشاء والأنواع، ودعاه الله إلى إعمال الفكر والتدبر والتأمل لمعرفة الكون لتحقيق السيطرة عليه وللإفادة منه.
والحشرات تعيش معنا فوق كوكبنا بأعداد رهيبة، وبقدرات عظيمة، وبإمكانات هائلة وكان أن نشأ صراع بين الإنسان والحشرات، حيث اعتقد الإنسان أنه كي يحيا آمنا فوق الأرض لا بد أن يواجه الحشرات وتقضي عليها لذلك فهو لابد وأن يتعرف عليها.

*
*
*
*
قم بإدخال الرموز التي في الصورة