المسجد الأزرق في ماليزيا
عدد القراءات : 199

مسجد السلطان صلاح الدين عبد العزيز شاه علم، والذي يطلق عليه أيضاً اسم المسجد الأزرق في ماليزيا، من المساجد التي تتميز بمعمارها الإسلامي، وهو من المساجد التي تجذب الزوار بسبب بنائه الرائع.

موقع المسجد الأزرق:

يقع مسجد السلطان صلاح الدين عبد العزيز شاه أو المسجد الأزرق في مدينة شاه علم عاصمة ولاية سيلانجور، والتي تبعد عن كوالالمبور بمسافة تصل لـ25 كيلومتر، وهي من الولايات التي تتميز بنموها وازدهارها، والسبب في ذلك وجود المطار الدولي فيها، والمدينة الإدارية المسماة بـ"بوترا جايا".

يحتل المسجد الأزرق المركز الثاني كأكبر المساجد في منطقة جنوب شرق آسيا بعد مسجد الاستقلال في جاركارتا بأندونسيا، حيث أنه يتسع لاستقبال حوالي 24 ألف مصلي.

بناء المسجد الأزرق:

بعد إعلان شاه علم عاصمة جديدة لولاية سيلانجور عام 1974م أمر السلطان صلاح الدين عبد العزيز بتشييد المسجد الأزرق، وبدأت أعمال البناء في المسجد الأزرق عام 1982م، واكتملت يوم 11 مارس عام 1988م.

القبة الزرقاء ومآذن المسجد الأزرق ومناراته:

من أكثر ما يميز المسجد قبته الزرقاء والفضية، لذا سمى بـ"المسجد الأزرق"، وقبة المسجد الأزرق تعد ثاني أعلى قبة مسجد في العالم بعد قبة مسجد إده بالي في مدينة بورصة بتركيا، والقبة الرئيسية للمسجد قياس قطرها 51.2 متر، وتبلغ 106.7 متر في الارتفاع من مستوى سطح الأرض، والقبة الزرقاء مصنوعة من الألمونيوم.

ومآذن المسجد الأزرق تعد من أطول المآذن في العالم، حيث تبلغ 143 متر طولًا، وللمسجد أربع منارات في كل زاوية من زوايا المسجد، هي أكبر مجموعة منارات في العالم.

وما أن يقترب الزوار من المسجد إلا ويشعرون بقبة المسجد الزرقاء التي تبعث الخشوع والتقوى في نفوس رواد المسجد، وقد زينت جوانبها المحيطة، وقاعة الصلاة بالزخارف الإسلامية، وتعكس الهندسة المعمارية الداخلية عناصر التصميم للقومية الملايوية، ومن المناظر الجميلة تخلل أشعة الشمس من خلال الزجاج الملون الأزرق للمسجد، والتي تبعث بالهدوء، والطمأنينة عند دخوله.

تصميم المسجد الأزرق وعمارته:

يتميز المسجد الأزرق باللمسات الهندسية ذات الطراز الماليزي، فتصميم المسجد الأزرق هو مزيج من العمارة الإسلامية، والفن الماليزي المعاصر، والتي تم إعدادها وفقاً للكثير من وسائل التقنية العالمية الحديثة؛ لذا فهو واحد من أكثر الأبنية الرائعة في ماليزيا، والعالم الإسلامي.

وتظهر روعة وجمال التصميم والأشكال الهندسية الإسلامية المكونة للزخارف - وخصوصاً بداخل مثلثات السقف ذو الارتفاع الشاهق، والمطعمة بآيات من الذكر الحكيم، وفى الأبواب والمداخل -.

ونظراً لما يمده اللون الأزرق من هدوء وسكينة، ويبعث على التأمل، ويبث الشعور بالراحة؛ فقد اختير هذا اللون الرائع ليس فقط للحد من كمية الضوء التي تدخل من النوافذ إلى القاعة، ولكن ليعزز الشعور الإيماني، ويضفى حالة من الصفاء الذهني والروحي.

ويُّزيَّن الخط الإسلامي الزخرفي الحواف المحيطة بالقبة، وساحة الصلاة الرئيسية، ومن الجدير بالذكر قيام الخطاط المصري الشهير الشيخ عبد المنعم محمد على الشرقاوي بتلك الكتابات الرائعة، بينما تتجلى التصميمات الماليزية المعاصرة في الهندسة المعمارية للمسجد من الداخل، وعندما ينفذ ضوء الشمس من خلال الزجاج الأزرق فإنه يضفي على جنبات المسجد زرقة هادئة تبعث على الهدوء والسكنية.

وفي مسجد السلطان صلاح الدين عبد العزيز شاه "المسجد الأزرق" مستويان: الأرضي لصلاة الرجال، ومن الجدير بالذكر بأن قاعة الصلاة مكيفة الهواء بالكامل، والسجاد يغطى كل شبر من الأرضية، وتعد من أكبر المساحات الخاصة بالصلاة في العالم بأسره.

ويحوي المكتب الإداري، قاعات المؤتمرات، المكتبة وأماكن للاستقبال، وقاعات لأخذ الدروس والمحاضرات.

أما الدور الثاني فهو مخصص لصلاة للسيدات.

حديقة الفنون الإسلامية:

ويطل المسجد الأزرق على حديقة الفنون الإسلامية، التي تحيط به، وبالبحيرة الرائعة "شاه علم"، التي تقع على مقربة منه، حيث تبلغ مساحة هذه الحديقة 14 هكتارًا مما يجعلها مزارًا دينيًّا مميزًا، وهي حديقة ذات مناظر طبيعية مستوحاة من حديقة الفردوس المذكورة في القرآن.

وتضم حديقة الفنون الإسلامية تسعة معارض تحوي مجموعة قيمة من الفنون الإسلامية مثل: الخط الإسلامي، والمنقوشات، واللوحات، والهندسة المعمارية، وتقام في الحديقة الشعائر الإسلامية التقليدية من حين لآخر، ويوجد بها ملاهٍ مائية تحوي ألعاباً رائعة، وتتيح للزوار استقلال مراكب من أجل الحصول على نزهة في هذه البحيرة، التي يوجد عليها أيضاً مركز تسوق يطلق عليه اسم "بي كي إن إس"، ويعد أشهر مراكز التسوق في مدينة شاه علم.

__________________

المصادر: مجموعة من المواقع والمدونات السياحية المهتمة بالسياحة ودليل الأماكن السياحية في ماليزيا

*
*
*
*
قم بإدخال الرموز التي في الصورة